peperonity Mobile Community
Welcome, guest. You are not logged in.
Log in or join for free!
 
Stay logged in
Forgot login details?

Login
Stay logged in

For free!
Get started!

العلم الشرعى وفهم الواقع | al.salafya



العلم الشرعى وفهم الواقع
Newest pictures
ولا يجوز للعالم أو الحاكم أو المفتي أن يُفتي في أي مسألة إلا بعلمين. الأول فهم الواقع فلابد من ان أكون علي بصيرة دقيقة وعلي وعي عميق بواقع أمتي. وبواقع بلدي وبالواقع الذي سأجلس لأسحب له دليلاً شرعياً من القرآن والسنة. حتي تحدث هذه المواءمة ويحدث هذا الوفاق وأنا أبشركم بأنه لا يمكن أبداً أن يصطدم العقل مع النقل الصحيح أو أن تصطدم مصلحة الناس المنضبطة بالشريعة مع الواقع فالشريعة ما جاءت إلا لتحقيق مصالح العباد. فلا تعارض أبداً بين هذه المصالح الشرعية المنضبطة الصحيحة لأن المصالح تنقسم الي ثلاثة أقسام حتي أكون دقيقاً هي: المصلحة الشرعية والمصلحة المهدرة أو الملغاة والمصلحة المرسلة.. أما الشرعية فحيثما وجد الشرع فثمة المصلحة. لأنه شرع الله الذي خلق وهو يعلم من خلق والذي يتسم بالتكامل والشمول واللعتدال والعدل والسماحة والرحمة لأنه دين ربنا سبحانه وتعالي وهذه هي المصلحة الشرعية.. فأينما وجد الشرع فثمة المصلحة.. والقسم الثاني هو المصلحة المهدرة أو الملغاة وهي المصلحة المحرمة ومثالاً لذلك.. لو أن مصر تزرع مليون فدان من العنب ولو باعت محصول هذه المساحة عنباً لحَصلت سعراً معيناً لكنها لو حولت هذه المساحة الي خمر لحَصلت أضعاف أضعاف هذا السعر.. هل نقول مصلحة البلد التي تشعر الان بحالة اختناق اقتصادي تلزمنا أن نبيع هذا العنب خمراً لا ان نبيعه عنباً.. والجواب لا فهذه مصلحة مهدرة لأنها محرمة تصطدم مباشرة مع المصلحة الشرعية. أما المصلحة المرسلة التي تختلف باختلاف الزمان والمكان فتضبطها القواعد العامة لهذا الدين ومثالاًً لذلك: توثيق عقود الزواج الآن فالتوثيق لم يكن موجودا في عهد النبي ولا في عهد القرون الخيرية الأولي ولكنها ضرورة من ضروريات هذا الزمان لنضمن بها الحقوق للنساء في زمن خربت فيه الذمم وقل فيه الورع وقل فيه الدين والإيمان.


This page:





Help/FAQ | Terms | Imprint
Home People Pictures Videos Sites Blogs Chat
Top